Azia Yassin

فضفضة #٢٦ بقلم آسيا ياسين

يقول أحدهم : ﺣﺎﻭﻟﺖ إﻗﺎﻣﺔ ﻋﻼﻗﺎﺕ ﺻﺪﺍﻗﺔ ﻭ ﺗﻌﺎﺭﻑ ﻣﻊ أﻧﺎﺱ ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﻔﻴﺲ ﺑﻮﻙ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﺑﻨﻔﺲ ﺍلأﺳﻠﻮﺏ ﻭ ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ المتبعة ﺑﻌﺎﻟﻢ ﺍﻟﻔﻴﺲ ﺑﻮﻙ .

ﻟﺬﺍ ﻧﺰﻟﺖ إﻟﻰ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ﻭ ﺑﺪﺃﺕ ﺑإﻳﻘﺎﻑ ﺍﻟﻤﺎﺭﺓ لأﺧﺒﺮﻫﻢ ﻣﺎﺫﺍ أﻛﻠﺖ ﻗﺒﻞ ﻗﻠﻴﻞ ﻭ ﺑﻤﺎﺫﺍ أﺷﻌﺮ ﺑﻬﺬه ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﻭ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ أﻧﻮﻱ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﻪ ﻭ ﺑﺼﺤﺒﺔ ﻣﻦ .

و ﺑﺪﺃﺕ بإﻋﻄﺎﺋﻬﻢ ﺻﻮﺭ من ﺣﺪﻳﻘﺔ منزلي ..و ﺻﻮﺭﺗﻲ ﻭ أنا أﻗﻮﺩ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺓ ..ﻭ ﺻﻮﺭﺗﻲ ﻭ أﻧﺎ أﺗﻨﺎﻭﻝ ﺍﻟﻐﺬﺍﺀ في أحد المطاعم….ﻭ ﺼﻮﺭا ﺗﻮﺛﻖ ﻧﺸﺎﻃﻲ ﺍﻟﻴﻮﻣﻲ ..

وقفت ﺑﺠﺎﻧﺐ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺎﺭﺓ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺘﺤﺪﺛﻮﻥ ﻣﻊ ﺑﻌﻀﻬﻢ لأﺳﻤﻊ ﺣﺪﻳﺜﻬﻢ ﻭ أبدي إﻋﺠﺎﺑﻲ ﺑﻪ..

إﻛﺘﺸﻔﺖ أﻥ ﻫﺬه ﺍﻟﻄﺮﻳﻘﺔ ﻭ ﺑﻬﺬﺍ الأﺳﻠﻮﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ لها مفعولها…..فحتى ﺍلآﻥ أﺻﺒﺢ ﻋﻨﺪﻱ ﺛﻼﺛﺔ أﺷﺨﺎﺹ ﻳﺘﺎﺑﻌﻮﻧﻨﻲ:

” ﺭﺟﻼﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ .. ﻭﻃﺒﻴﺐ ﻧﻔسي ”

قصه متداوله بشده على الفيس بوك….وهنا لنا وقفة:

عشرات الأبحاث قائمة على دراسه تأثير السوشيال ميديا وعلاقاتها بالأشخاص وسلوكهم وتغييرها …أستخلصت منها الآتي:

-لو أستطعت أن تكون نفس الشخص في كلا العالمين أو كنت متابع جيد ومتفاعل مع الآخرين بالمعقوليه فأنت شخص طبيعي ولاخوف عليكولكن تفاعلك الزائد دليل على رغبتك بتغير نفسك.

-أما لو كنت أكثر خجلا وحرصاً على السوشيال ميديا فهذا مؤشر أنك شخص يدمن التفكير

-ولكن بعض الأشخاص متابعين جيدين جدا لأخبار الآخرين ومتلصصين لجديدهم وهو تفاعل صامت تماماً …أحذر منهم فهم جبناء

-الوقح هو من يدعي البطولة على السوشيال ميديا ولا يجيد التعامل الجيد في حياته اليوميه….ذلك الوقح أياك أن تأمن له

أما من يملك شخصيتان مختلفتان تماما وكلاهما حقيقي في الحياة فهو شخص يعاني نفسياً.

مجرد إستنتاج

آسيا ياسين

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s